تعرف علي فائدة زر الـ “OD” في السيارة الأوتوماتيك!

تعرف علي فائدة زر الـ “OD” في السيارة الأوتوماتيك!
تعرف علي فائدة زر الـ “OD” في السيارة الأوتوماتيك!

نظام السرعة الزائدة “Overdrive” هو ببساطة أعلى نسبة تروس داخل ناقل الحركة الأوتوماتيكي. في السابق، كانت ناقلات الحركة التقليدية تحتوي على عدد محدود من التروس، غالبًا ثلاثة أو أربعة. هذا العدد القليل من التروس كان يجبر المحرك على العمل عند عدد دورات مرتفع في الدقيقة عندما تكون السيارة على سرعة عالية، مما يتسبب في ضوضاء وإهدار للوقود.

كيف يعمل نظام السرعة الزائدة “Overdrive”؟

من خلال تعشيق السرعة الزائدة، يتيح ناقل الحركة نسبة تروس أكبر من 1:1. تخيل الأمر مثل قيادة دراجة بسرعات أعلى؛ فأنت تغطي مسافة أكبر بعدد دورات أقل. وبالتالي، يسمح هذا النظام للمحرك بالدوران بعدد دورات أقل في الدقيقة مع الحفاظ على نفس سرعة السيارة. والنتيجة؟ تحسين كفاءة استهلاك الوقود وقيادة أكثر هدوءًا على الطرق السريعة.

تفعيل نظام السرعة الزائدة “Overdrive”

في السيارات القديمة، كان هناك زر مخصص يمكن للسائق من خلاله تشغيل أو إيقاف نظام السرعة الزائدة يدويًا. ومع ذلك، في السيارات الحديثة، غالبًا ما يتم التعامل مع نظام السرعة الزائدة تلقائيًا بواسطة وحدة التحكم في ناقل الحركة (TCU) التي تراقب عوامل مثل السرعة وحمل المحرك، وتقوم بتشغيل نظام السرعة الزائدة عندما تكون الظروف مثالية.

رغم أن السيارات الحديثة تتعامل مع نظام السرعة الزائدة بشكل تلقائي، إلا أن بعض المركبات ما زالت توفر زر “OD” للسائق. هذا الزر يسمح بتعطيل نظام السرعة الزائدة في مواقف معينة، مثل عند القيادة في المناطق الجبلية أو عندما تحتاج إلى المزيد من القوة للمحرك للتسارع السريع.

ويمكن استخدام زر “OD” عندما ترغب في تحسين كفاءة استهلاك الوقود على الطرق السريعة، أو عند الحاجة لتقليل الضوضاء من المحرك. ومع ذلك، يجب تعطيل هذا النظام في حالات معينة مثل القيادة في المناطق الوعرة أو عند الحاجة إلى تسارع سريع، حيث يساعد ذلك في توفير مزيد من القوة من المحرك.

فوائد استخدام نظام السرعة الزائدة “Overdrive” في السيارات الأوتوماتيكية

  • كفاءة استهلاك الوقود: استخدام نظام السرعة الزائدة “Overdrive” في السيارة يمكن أن يوفر فوائد ملحوظة، خاصة عند القيادة على الطرق السريعة. من خلال تقليل عدد دورات المحرك في الدقيقة، يعمل النظام على تحسين استهلاك الوقود بشكل كبير. هذا يعني أنك ستستهلك كمية أقل من الوقود للمسافة نفسها مقارنة بالقيادة دون تفعيل السرعة الزائدة، مما يجعلها خيارًا اقتصاديًا للرحلات الطويلة.
  • تقليل تآكل المحرك: انخفاض عدد دورات المحرك ليس فقط يوفر الوقود بل يقلل أيضًا من الضغط المفروض على المحرك، مما يمكن أن يؤدي إلى تقليل التآكل وتحسين العمر الافتراضي للمحرك. هذا يعني قلة المشكلات التي قد تحتاج إلى صيانة وبالتالي توفير في التكاليف على المدى الطويل.
  • تشغيل أكثر هدوءًا: مع انخفاض دوران المحرك، يأتي تقليل الضوضاء المنبعثة من المحرك، مما يساهم في تجربة قيادة أكثر هدوءًا ومريحة، خاصة على السرعات العالية.

متى يجب عليك عدم تشغيل نظام السرعة الزائدة “Overdrive”؟

على الرغم من فوائد نظام السرعة الزائدة، هناك مواقف تستدعي تعطيله مؤقتًا لتحقيق أداء أفضل:

  • سحب الأحمال الثقيلة: عند سحب مقطورة أو التعامل مع المنحدرات الشديدة، قد تحتاج إلى قوة محرك أكبر. تعطيل السرعة الزائدة يمكن أن يساعد في الحفاظ على تروس أقل، مما يوفر القوة اللازمة للتعامل مع هذه التحديات.
  • التنقل بين سرعات التروس في حركة المرور المتقطعة: في ظروف المرور التي تتطلب تسارع وتوقف متكرر، قد يجد ناقل الحركة صعوبة في البقاء على تروس عالية، مما يؤدي إلى تنقل متكرر بين التروس. تعطيل السرعة الزائدة في هذه الحالات يمكن أن يوفر تجربة قيادة أكثر سلاسة.
  • القيادة على الطرق الوعرة: السرعة الزائدة قد لا تكون مناسبة للتنقل في الطرق الوعرة حيث يفضل استخدام التروس الأدنى لتوفير قوة وتحكم أفضل.
close